ماذا تفضل احياء الميدان ام احياء الوطن

قياسي

قام شعب مصر العظيم بثورة شعبية تاريخية ضربت للعالم كله مثلا فى النضال وفى الصمود وفى اسمى معانى 

البطولة

 وكان شبابها مثلا اعلى لشباب العالم كله من الشرق وحتى الغرب حتى ان كل قادة العالم وكتابه اشادو بهذه الثورة التى لم تقم بها فئة بعينها او تيار بعينه انما قام به شعب بكل طوائفه وكل فئاته

 شعب قرر ان يخرج من محبسه ويحطم قيده امام انظار العالم كله قرر الخروج لتحرير نفسه فى ميدان التحرير

 خرج ليقول للعالم باسره كلمة واحدة وهى لا

 لا للظلم

 لا للطغيان

 لا للكبت وقهر الحرية ولبطش النظام الفاسد

 لا لسرقة امواله ونهب ثرواته

  خرج ليعبر عن حريته بثلاثق كلمات تغيير حرية عدالة اجتماعية تخفى وراءها كل انواع القهر والظلم الذى تعرض له هذا الشعب العظيم من نظام لطالما تجبر وظن انه لن يقدر عليه قادر ولكن فرعون هذا النظام نسى ان بعض الظن اثم وان عقابه سيكون شديدا ورادعا له وان هذا الشعب الذى يصبر كصبر الجبال آن له ان ينفجر ويخرج ما بداخله من حمم فى وجه الطغيان

 ولكن كان اكثر ما يميزنا هو روحنا هو تكاتفنا هو وقوفنا يدا واحدة فى وجه الظلم والطغيان وهذه هى روح التحرير التى اتحدث عنها والتى لانريدها فقط داخل الميدان فما الميدان الا ارض طهرت بدماء الشهداء ولكنه ميدان صغير لا اريد ان تنحصر روحنا المتكاتفة داخله فقط ولكنى اريدها ان تخرج الى ربوع مصر المحروسة تخرج لفتيانها ولرجالها ولنسائها تخرج فى كل الازقة تخرج فى كل الشوارع وتدخل ككل البيوت وكل الحارات اريدها فى قلب كل مواطن يسكن قلبه حب مصرى ويجرى ف عروقه مجرى الدم اريدها فى بناء هذا البلد

 ولكننى اسمع هذه الايام كل فترة يخرج علينا من يقول نريد احياء التحرير نريد عودة الميدان وعندما تقول له كيف نحيى التحرير وكيف نعيد الميدان يجيب عليك ويقول ان نعتصم داخله  وكل جمعة تليها جمعة اخرى لاسباب لا اعتقد انها تساهم فى البناء ولا اعتقد انها طريقنا الى الديموقراطية فطريق الديموقراطية اقره شعب مصر عندما خرجوا الى لجان الانتخابات ليدلو

 باصواتهم بعد ان عرفو معنى الحرية وعرفوا ان صوتهم له قيمة ومن الممكن ان يغير فى مجريات الامور والاحداث وبعد ان عرفوا ان كلمتهم هى الاولى فمصر يا اخى لا تريد احياء التحرير ولكنها تريد روح التحرير فى كل مواطن مصرى نريد روح التحرير داخلنا نريد روح التحرير تعود عندما كل مصرى يتقن عمله ويضع نصب عينيه كلمة واحدة فقط مكونة من ثلاث حروف ولكنها من دماء شهداءنا وهى مصر نريد عودة روح التحرير ولا نريد عودة الميدان فالميدان باقى ولن يسلبه ولكننا نريد البناء

 ونريد التقدم لمصرنا الحبيبة فاخى وصديقى وجارى الحبيب يا شريكى فى الوطنية ايهما تفضل

 احياء الميدان …. ام احياء الوطن

بقلمى : عاصم عرابى

رابط المقال فى جريدة الشعب يريد 

http://alsha3byored.com/?p=1539

رابط المقال فى مجلة رؤية 

http://rokyamagazine.blogspot.com/2011/12/blog-post_7238.htm

6-12-2011

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s